بقليلٍ مِن … تستطيع …

Posts Tagged ‘مرتدياً ابتسامته

تذكرون عندما تحدثت عن ذلك اليوناني المبتسم الذي يؤمن بأنه (لا يكنس) بل (يحمي أهل بلده من الأمراض) …

في حارتنا شخصٌ مثله …

لم أره يوماً متذمراً من أكوام الأوساخ أمام أحد البيوت … ولا متذمراً من (شهريته القليلة) …

لم أره يوماً إلا ومبتسماً خجولاً …

أراه في مسجدنا يتبرع كما نتبرع بل وأكثر…

يغادره ويذهب لإكمال عمله … مبتسماً …

ينظف أطراف الشارع …

يحاول إبقاء الحيّ ناصعاً رغم أوساخ من يسكنوه …

وأجزم أنه أنظف من أغلبهم …

يعيش حياته مبتسماً …

في كل من ذكرت … لم يتجاوز مستواه الاجتماعي الحد الأدنى … ولا من الفقر خطه الأسفل … ومع ذلك يبقى مبتسماً رغم الدنيا …

أما نحن؟ … لدينا كل ما نملك … ومع ذلك نرتدي العبوس …

نعبس لضياع صفقة بمئات الألوف … يبتسم ل”25″ ليرة أبقاها من أمامه كإكرامية …

نعبس لضياع فرصة صغيرة في ترقية… يبتسم في عمله المتواضع …

نعبس من الدنيا … يبتسم للدنيا …

هذا حالهم وهذا حالنا …

لنبتسم قليلاً … 🙂 …قليلاً فقط …

أنس

draw-a-smile

بين الساعة التي أغادر بها منزلي … واللحظة التي أتجاوز بها عتبة البيت …

تمرّ بي أحداث كثيرة … وددت أن أكتبها … وتفكير كثير بأن أدونها … واليوم خاصةً, ما حدث يستحق …

ضمن وسيلة النقل التي تقلّنا … وبالهدوء الذي يسود المنطقة التي تقطعها … كلٌ مشغول بما في يديه أو بما في عقله …

على تقاطع كبير … وضجة تبدد كل أمل في لحظة أخرى من الهدوء المسفوح بين السيارات التي تتسارع للوصول لغاياتها …

يقترب من سائقنا …مبتسماً … وبعد التحية … سأله بمنتهى اللباقة التي جعلت عيناي تفارق كتاباً بين يديّ … وجلست أرقب الموقف …

يقول له “هل من الممكن أن أسألك أن تحضر لي “صندويشة” في طريق عودتك من هنا؟” “وأرجوك إن كان في الأمر صعوبة أو إحراج لك … قل لي … “

ردّ سائقنا ,قائلاً … “تكرم عينك … ” “نصف ساعة … والصندويشة ستكون بين يديك …”

عاود ابتسامته وبشكل أوسع… وبيدٍ رفعها تقديراً لسائقنا … وبالأخرى “يصبّ” القهوة لسائق شاحنة توقفت بجانبه …

نظرت للموجودين … ابتسامته … جعلتنا نرتدي ابتساماتنا …لباقته عززتها (رغم عمله بصبّ القهوة)… وهوَ … جعلني متفائلاً بالخير …

draw_you_a_smile

وسأعود مع مواقف أخرى لمرتدين ابتساماتهم …

أنس


للإنسان الذي يمرّ من هنا … عبقك … يبقى …

الصفحات

انستغراميات ..

حدث خطأ أثناء استرداد الصور من إنستغرام. ستعاد محاولة في غضون بضع دقائق.

مرّ من هنا

  • 56٬200 إنسان ...

في ذمّة التاريخ … ستلحظ …

مايو 2019
د ن ث ع خ ج س
« يونيو    
 1234
567891011
12131415161718
19202122232425
262728293031